قذائف الحق

مجموعة مختارة من أهم ما يكتب من مقالات

عصام تليمة يكتب : سيد قطب بين افتراءات العسكر وإنصاف التاريخ

تمر هذه الأيام ذكرى استشهاد سيد قطب الحادية والخمسون، فقد تم إعدامه في التاسع والعشرين من أغسطس سنة 1966م، بتهمة السعي لقلب نظام الحكم، وتدبير تفجيرات في منشآت حيوية مصرية كالقناطر الخيرية واغتيال أم كلثوم، وقد عرض مسلسل (الجماعة) في جزئه الثاني هذا العام في رمضان، ثم استضافت قنوات الإعلام الانقلابي بعض مزوري التاريخ المعاصرين للحديث كاللواء فؤاد علام الشهير ...

أكمل القراءة »

يمان دابقي يكتب : عن مفهوم التجانس وانتصار المنهزم

ثمّةّ موقف تُعززه الدول الإقليمية بأن الأمر في سوريا قد حُسم لصالح النظام الذي خدم الدول الإقليمية بالقضاء على ما عجزت عنه تلك الدول مع شعوبها، وهو ما دعا مستشارة النظام بثينة شعبان للحديث عن نهاية الحرب الأهلية، والتغني بتأهيل معرض دمشق الدولي، وكأنَّه عامل أساسي من عوامل نهوض الحضارات التي غفل عنها ابن خلدون؟ تسارعت وتيرة الزيارات لدمشق مع ...

أكمل القراءة »

ياسر الزعاترة يكتب : سوريا ليست لطرف واحد.. والصهاينة هم من ربحوا

كل الاحتفالات التي يقيمها أتباع خامنئي هنا وهناك، لا تخفي حقيقة أن سوريا لن تعود بأي حال إلى ما كانت عليه قبل اندلاع الثورة، وحيث كانت أشبه ما تكون بولاية إيرانية عبر حكم طائفي معروف، وهو ما يدفعنا إلى إقامة جردة حساب أولية بحصيلة ما جرى، من دون أن ننسى بدء العملية بالقول إن المجرمين فقط؛ هم من سيحيلون هذه ...

أكمل القراءة »

أحمد منصور بكتب : حينما تصبح يد إسرائيل هي العليا!!

بقيت إسرائيل منذ قيام الغرب بزرعها في قلب فلسطين وهي تتمنى أن يرضى عنها جيرانها أو يقبلوا بوجودها، وكان قرار الرئيس المصري أنور السادات بالذهاب إلى القدس عام 1977 كسرا لحاجز العداوة التاريخية مع إسرائيل وتنازلا عن حق المسلمين في أرض فلسطين، فمجرد القبول بكيان استيطاني مزروع على أرض إسلامية كان تغييرا في كافة معادلات الصراع التي تحفظ لأهل فلسطين ...

أكمل القراءة »

سليم عزوز يكتب : الوساطة الألمانية.. ماذا يحدث في سد النهضة؟!

وأنت نائم -يا مؤمن- يحدث ما يجعلك تستيقظ على كابوس!   فإذا فجأة تطلب القاهرة وساطة الجانب الألماني في «أزمة سد النهضة»، فيطلق وزير الخارجية الألماني تصريحات تحتفي بها الصحافة المصرية، وتعتبرها «بُشرة خير»، فيكفي أن يعلن الوزير الألماني أن «بلاده تدرك أهمية نهر النيل وكونه شريان الحياة وقلب مصر»، حتى يصبح مطلوباً منك أن تعود للنوم من جديد، مطمئناً ...

أكمل القراءة »

وائل قنديل يكتب : السيسي يحارب الفساد

قبل عامين، كان أحد عساكر الإعلام الفاسد في مصر يستضيف نائباً من نواب زمن حسني مبارك، محتفلاً ببطولاته من أجل الوطن، حين اصطاد نائباً آخر من طلائع قوات 30 يونيو، وسلّمه للشرطة، بتهمة الرشوة. كان المذيع يرقص في الاستوديو فرحاً بالإنجاز. وفي الخلفية، تتردّد أغنية لعبد الحليم حافظ تقول “ابنك يقوللك يا بطل هات لي نهار.. هات لي انتصار”. اليوم ...

أكمل القراءة »

سليم عزوز يكتب : دراما العسكر!

لا يريد الحكم العسكري في مصر، أن ينتبه إلى أن الشعب المصري، تجاوز مرحلة الانبهار بأعماله الدرامية، بعد أن وقف على أنها تفتقد للحبكة والتشويق، وصارت مثالاً للفن الهابط!     لقد تم إلقاء القبض، على نائبة محافظ الإسكندرية، “سعاد الخولي” وسط “زفة بلدي”، بتهمة تقاضي رشاوى، قدرتها الجهات الرقابية بمليون جنيه، مقابل تمرير مخالفات والموافقة على تجاوزت، لم تسميها ...

أكمل القراءة »

د. محمد أبورمان يكتب: كلفة الحرب على «داعش» .. السؤال الأخلاقي!

رغم الهزيمة التي مُني بها تنظيم داعش في الموصل، والحصار الذي يعانيه اليوم في الرقّة، فإنّ هزيمة تنظيمٍ على هذا القدر من الوحشية والعقيدة القتالية الانتحارية لم تكن بلا كلفة حقيقية، ولا أعني هنا كلفة الطرف الآخر بشرياً ومالياً، أي الجيش العراقي والحشد الشعبي والأكراد والقوى المعادية له في سورية، ومعهم الإيرانيون والجيش النظامي السوري، الذين يقاتلون التنظيم (وإن كانت ...

أكمل القراءة »

وائل قنديل يكتب : الاصطفاف في خيمة سيف الإسلام

يشبه تراث أحمد سيف الإسلام حمد قصيدة شعر سرمدية، في كل قراءة جديدة لها تكتشف معاني وقيماً ومثلاً وأفكاراً لم تصل إليها في قراءاتك السابقة.   في الذكرى الثالثة لرحيل الحقوقي اليساري الجسور، والد علاء عبد الفتاح وسناء سيف، تعيد قراءة سيرة الرجل ومواقفه، فتشعر كأنك تدخل إلى النص، لأول مرة، وتحصل على دهشةٍ تفوق دهشة الذكرى الأولى والثانية، أو ...

أكمل القراءة »

عامر عبد المنعم يكتب : أسوار العاصمة الإدارية والهروب الكبير

الأسوار حول المدن أصبحت من التاريخ، ولكن في مصر بلد العجائب عادت هذه الظاهرة وكأننا نعود إلى القرون الوسطى؛ ففي سلوك مريب بدأ تشييد أكبر سور خرساني كثيف التسليح، بارتفاع يصل إلى 7 أمتار حول العاصمة الإدارية الجديدة، التي تبلغ مساحتها 170 ألف فدان، يذكرنا بالقلاع العسكرية العتيقة، رغم أنهم يقولون إنها مدينة عصرية على أحدث طراز! أول ما شرعوا ...

أكمل القراءة »