معاريف : سقوط “نظام الأسد” يضر بمصر.

14433204_1083954388340268_8610353371667545318_nقالت صحيفة “معاريف” الصهيونية إن هناك عددا من الأسباب التي ساعدت نظام بشار الأسد على البقاء في السلطة بعد مرور أكثر من خمس سنوات على اندلاع الحرب في سوريا, أبرزها التدخل العسكري الروسي, ودعم القاهرة لدمشق.
وأضافت الصحيفة في تقرير لها في 18 سبتمبر, أن “القاهرة دعمت نظام الأسد, لأن سقوطه يعني انتصار الإخوان المسلمين في سوريا, وهو ما قد يشكل تهديدا للنظام المصري”.
وتابعت ” السلطات المصرية حظرت جماعة الإخوان المسلمين, ولذا فإنه في حال نجح إسلاميو سوريا في الإطاحة بنظام الأسد, فإن هذا قد يشجع إخوان مصر على تحدي النظام الحالي في البلاد”.

اضف رد