الزمر: منير ألقى بملف المصالحة في ملعب “السيسي”

15032894_1819109511706079_474792720541310460_nقال الدكتور طارق الزمر، رئيس حزب “البناء والتنمية”، الذراع السياسية لـ “الجماعة الإسلامية”، إن إبراهيم منير، نائب المرشد العام لجماعة “الإخوان المسلمين” لم يتراجع عن الدعوة للمصالحة الوطنية بقدر ما ألقى الكرة في ملعب النظام.

وأضاف الزمر الذي يعد من أبرز رموز الحركة الإسلامية، في تصريحات إلى “المصريون”، أن تصريحات منير حول المصالحة كشفت للعالم كيف أن “الإخوان” ليسوا حريصين على الحكم بقدر ما هم حريصون على إنقاذ البلاد من المستنقع الذي نعاني منه.

وحول ما أثير عن المصالحة مع النظام، قال منير في تصريح لقناة “وطن”، (محسوبة على الجماعة/ تبث من الخارج): “نحن جادون في إيجاد مخرج (..) لكن لم نطلب المصالحة مع النظام ولن نطلبها”.

واستطرد موضحًا: “لكن نحن نرمي الكرة في مرمى من ينهلون لنا بالنصائح، ونقول هاتوا ما لديكم من أسلوب هذه المصالحة، وليجتمع حكماء الشعب وليرسموا لنا صورة هذه المصالحة التي تدعون أننا نُؤخرها”.

وقال الزمر إن “الهدف من وراء تصريح نائب المرشد العام قد تحقق ويبقى الواجب على كل الشرفاء في بلادنا أن يعيدوا ترتيب صفوفهم ويتحدوا حول موقف واحد يجبر النظام على احترام إرادتهم وعدم التمادي في تدمير مستقبل البلاد ومصير الشعب”.

ومنذ أكثر من عامين، تشهد جماعة الإخوان أزمة داخلية بشأن طريقة إدارة الجماعة ومعالجة الأزمة السياسية في مصر، خلفت تيارًا يمثله محمد منتصر، الذي جمّدت عضويته الجبهة الرئيسية بالجماعة التي يمثلها محمود عزت القائم بأعمال جماعة الإخوان، وإبراهيم منير نائب مرشد الإخوان، ومحمود حسين الأمين العام للجماعة، وطلعت فهمي المتحدث الحالي باسم الجماعة. ويرفض قسم كبير من الجماعة أي مصالحة مع النظام الحالي في مصر.

في سياق متصل، انتقد الزمر الأوضاع التي تعيش فيها مصر حاليًا، حيث غرد عبر حسابه الشخصي على موقع التدوين الصغير “توتير” قائلًا: “ما تعيشه مصرنا الآن فوق الاحتمال والتصور والوصف سوى أنها تعيش ظلمات بعضها فوق بعض، وليس هناك نور سوى في التغيير الشامل”.

اضف رد